أفكار أفكار

آخر المواضيع

جاري التحميل ...

السؤال الاكبر .لمن فلسطين؟

 أولا لابد أن نعلم أن الأرض لله يورثها من يشاء من عباده و العاقبة للمتقين، و ليست الأرض اين كانت هذه الأرض هي ملك لعرق أو شعب معين .. بل هي له سبحانه يهبها لمن يشاء و ينزعها عمن يشاء.


فلسطين المغتصبة



ثانيا .. كما تعلم أن أرض فلسطين هي من ارض الشام المباركة التي جعلها الله لعبادة المخلصين (سبحان الذي أسرى بعبده ليلا من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى الذي" باركنا حوله") لذلك اصطفى الله هذه البقعة من دون غيرها من البقاع لتكون للموحدين من اتباع الرسل و أخرهم و أفضلهم نبينا محمد صلى الله عليه وسلم. فلذلك كانت تلك البقعة المباركة هي مهبط الرسالات و مسرى لنبينا صلى الله عليه وسلم.


وقد امر الله نبيه موسى عليه السلام ان يحث قومه بنو إسرائيل ان يدخلوا الأرض المقدسة فأبوا ذلك جبنا منهم(يا قوم ادخلوا الأرض المقدسة التي كتب الله لكم) فامتنعوا و قالوا لنبيهم موسى عليه السلام (اذهب انت وربك فقاتلا انا ها هنا قاعدون.. الآية) فلذلك حرمت عليهم وضرب الله عليهم الذلة و التفرق و الشتات إلى يوم القيامة. (إلا بحبل من الله او بحبل من الناس). فعندما تفرق المسلمون قديما في عهد الدولة العباسية قبل زمن صلاح الدين و حديثا بعد تمزيق الدولة العثمانية و سقوط الحاضنة التي تحمي بيضة المسلمين نزعها الله حين إذن منهم و تمكن منها النصارى فترة مؤقتة(٩٢ سنة) ثم حديثا سيطر عليها اليهود بتعاون و تخاذل دوليين لما يقرب من( ٧٠ سنة) و لفترة مؤقتة بإذن الله. و سترجع للمسلمين- وليست للعرب- لإننا ان جعلناها قومية فلقد سبقنا بالسيطرة على الارض المباركة الروم و الفرس و الكنعانيون و غيرهم و كلن سيدعي وصلاً بليلى!



تحرير فلسطين


فأما من هم سكان فلسطين الأصلين .. فجواب هذا يحتاج منا إلى سبر اغوار الزمن مئات السنين إلى الوراء لمعرفة من هي القومية التي سكنت تلك الأرض منذ القدم .. يقول المؤرخون ان اول من سكن فلسطين العمالقة الكنعانيون و هم الذي ذكرهم الله في كتابه عندما امر بني إسرائيل بدخول الأرض المقدسة.




والى هنا أكون استوفيت

عن الكاتب

أفكار

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

أرشيف الموقع

جميع الحقوق محفوظة

أفكار